مقالات

فرص عمل في شركات ترجمة: يبحث الكثير من المترجمين عن شركات ترجمة عربية أو شركات ترجمة أجنبية بغرض البحث عن فرص عمل من البيت سواء كموظف أو مترجم مستقل، ويقوم المترجمون بشكل عام بمحاولات كثير من البحث من اجل الوصول إلى شركات ترجمة عربية أو شركات ترجمة اجنبية.

كيفية البحث عن فرص عمل في شركات ترجمة عربية أو شركات ترجمة أجنبية

عادة ما يبحث المترجمون عن فرص فرص عمل في شركات ترجمة من خلال محرك البحث، وبذلك بكتابة عبارات مثل “فرص عمل للترجمة من البيت” أو “مواقع للعمل في الترجمة” أو “شركات ترجمة عربية” وغيرها من عبارات البحث. وبعد الوصول إلى الموقع المنشود تبدأ المرحلة الثانية وهي التواصل، وعادة لا يلاقي المتقدمون بطلبات توظيف أو مراسلات أي رد، أو بعض الأحيان يتلقون ردا سلبيا، وفي حالات قليلة جدا يتلقون ردا لطيفا يفيد بعدم الحاجة لموظفين في الوقت الحالي. وذلك يرجع للعديد من الأخطاء سنجملها فيما يلي:

أخطاء تجنبها عند البحث عن فرص عمل في شركات ترجمة

ابتعد عن العشوائية في البحث عن شركات ترجمة

حتى لا تضيع وقتك، حدد الهدف الذي تبحث عنه: هل هي شركات ترجمة؟ هل هو موقع ترجمة (بيئة عمل تجمع بين المترجمين وأصحاب العمل)؟ هل هي شركة عامة فيها قسم ترجمة؟ لا تكن عشوائيا وحدد هدفك.

لا ترسل رسائل جماعية لشركات الترجمة

الرسائل الجماعية سواء كان المستلمون في خانة النسخة المعلنة أو النسخة المخفية من البريد، فإن أصحاب العمل لا يشعرون بالكثير من الاحترام بهذه الطريقة.

لا تضع عنوانا عاما لبريدك المرسل لشركات الترجمة

العنوان يجب أن يكون محددا وواضحا ويحدد ما تبحث عنه

لا تستخدم قوالب جاهزة

من كثرة الرسائل التي تصل شركات الترجمة أصبحوا يميزون بسهولة بين الرسائل التي يتم نسخها ولصقها وارسالها هنا وهناك. اجعل لرسالتك بعض الخصوصية، حدد اسم المستلم/ اسم الشركة، وتحدث قليلا عن نفسك، وحددا لماذا اخترت هذه الشركة تحديدا، خذ دقيقتين وتصفح موقع الشركة قبل مراسلتها حتى تعرف أكثر عنها. وتذكرا دائما: صاحب العمل يتذكر تلك الرسائل المميزة المخصصة التي ترسل خصيصا له ولشركته وتخاطبه هو تحديدا.

إياك أن ترتكب أي خطأ لغوي

اذا بعثت رسالتك بلغة غير لغتك الأم كالإنجليزية أو الفرنسية أو غيرها، فراجع رسالتك جيدا وتحقق منها إملائيا وقواعديا. وتأكد كذلك من سيرتك الذاتية. خطأ واحد في رسالتك أو سيرتك الذاتية كفيل بإرسال بريدك إلى سلة المحذوفات.

اقرأ أيضا

أفضل فرص عمل للنساء من المنزل بأجور عالية ومجالات تناسب الجميع

الدليل الشامل حول كتابة المحتوى و فرص عمل كاتب محتوى

كيفية تحديد سعر الترجمة والعوامل المؤثرة عليه

أفضل 5 دورات دورات ترجمة وأهم شهادات المترجم المهنية

كيف يمكنني إيجاد فرص عمل في شركات ترجمة عربية أو شركات ترجمة أجنبية

من خلال البحث في محرك البحث جوجل

يمكنك البحث عن كلمات مفتاحية محددة تساعدك الحصول على النتائج التي تبحث عنها، ومن خلال ذلك يمكنك الوصول إلى صفحات التواصل أو إيميلات الشركات استعدادا للتواصل معها.

من خلال مواقع الترجمة التي تعمل كوسيط بين المترجمين وأصحاب العمل

يوجد عدة أنواع من هذه المواقع التي يقصدها الكثير من العملاء، وتنقسم عادة إلى عدة أقسام، منها المدفوع ومنها المجاني، ومنها من يكون وسيطا ماليا بين المترجم وبين صاحب العمل، ومنها من يكتفي بدور وسيط الاتصال ولا يكون طرفا في الأمور المالية، يمكنكم قراءة المزيد عن أنواع مواقع الترجمة في مقالتنا “أفضل مواقع للعمل في الترجمة من البيت”.

من خلال مواقع دليل شركات الترجمة في دولة محددة

البحث عن شركات ترجمة في دولة ذات دخل أعلى من الدولة التي تعيش فيها يعتبر فكرة جيدة، حيث يمكنك الحصول على سعر أعلى من السعر المتعارف عليه في دولتك، وفي نفس الوقت يمكنك أن تنافس بسعرك وتشجع صاحب العمل على اختيارك. فعلى سبيل المثال، لو كنت مقيما في مصر يمكنك التقديم لفرص عمل في الخليج، وأغلبها يكون عن بعد، فكل ما عليك في هذه الحالة هو البحث عن كلمات مفتاحية مثل “شركات ترجمة في الإمارات” أو “شركات ترجمة في السعودية” ويمكن أن تكون أكثر دقة من خلال تحديد مدينة مثل “شركة ترجمة في الرياض” شركات ترجمة في دبي”.

  • من خلال البحث عن وظائف ترجمة في شركات عامة، يمكنك ذلك من خلال:
  • البحث على جوجل على كلمات مفتاحية مثل “شاغر ترجمة”، “مطلوب مترجم”، “وظيفة مترجم بدوام كامل”، وغيرها من الكلمات المفتاحية المقترحة مستخدما علامتي التنصيص لتحديد مطابقة البحث للكلمة المفتاحية.
  • من خلال الاشتراك بمواقع التوظيف المختلفة أو البحث فيها، والتي تقوم بدورها بنشر إعلانات التوظيف ضمن فئات مختلفة من ضمنها الترجمة.
  • فرص عمل ترجمة من خلال ال Linkedin

يعتبر ال Linkedin من أهم المنصات التي قد تصلك بعدد كبير من أصحاب العمل و شركات الترجمة ومن المهتمين بك كمترجم. جعلت هذه المنصة من السهل ربط أصحاب العمل بالمرشحين للوظائف المختلفة. كل ما عليك فعله هو إنشاء حساب قوي يكون بمثابة سيرة ذاتية مباشرة يمكن لأصحاب العمل تصفحها والاطلاع على نقاط قوتك، وميزاتك ومهاراتك، ويمكنهم أيضا الاطلاع من خلالها على خبراتك السابقة وعلى الأماكن التي عملت فيها.

 

بعض استراتيجيات التسويق للحصول على فرص عمل في شركات ترجمة:

  • استخدام وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة
  • استخدام التسويق البريدي بشكل منهجي ومدروس.
  • استخدام التسويق الكتابي من خلال إنشاء مواقع فردية، أو مدونات تساعدهم في وصف خدماتهم.
  • الاشتراك بأكبر عدد من مواقع الترجمة التي تتيح لك فرص مختلفة.
  • تقليل السعر، وتعتبر استراتيجية مهمة لكسب عملاء أكثر، وبعد اكتساب ثقتهم، يمكنك مفاوضتهم على رفع السعر بعد ذلك.

 

أصبح تخصص الترجمة من التخصصات الفريدة التي تحقق الربط والتواصل المثالي بين جميع دول وشعوب العالم بمختلف لغاته، ليكون العالم بالفعل قرية صغيرة لا يعوقها حاجز اللغة؛ ففي عالم يتحدث آلاف اللغات، فالسبيل الوحيد إلى التواصل والتفاهم هو الترجمة، والتي تمثل جسر التواصل كأداة أساسية لتعريف العالم بملايين الحضارات والثقافات، لذا فإن تخصص الترجمة هو أهم وأبرز التخصصات الفريدة في سوق العمل الحالي، حيث يضم العديد من المجالات المتخصصة، التي توفر للكثيرين مجال عمل مربح وممتع أيضاً.

العمل في مجال الترجمة

العمل في تخصص الترجمة هو أحد مجالات العمل الهامة التي تظل دائماً في حاجة متزايدة إلى المتخصصين، سواء من لديهم شهادات تخصصية أو من قاموا بدراسة الترجمة.

يتميز العمل في الترجمة بالعديد من المزايا على الصعيد الشخصي والعملي والمادي، مما يزيد الإقبال علي مجالات العمل في الترجمة بشكل كبير، ومن أبرز تلك المميزات ما يلي:

  • اكتساب العديد من المهارات الهامة، مثل مهارات التواصل، والتعرف على ثقافات وحضارات البلدان الأخرى، بالإضافة إلى اكتساب الثقافة والمعارف في العديد من المجالات.
  • الشغل في الترجمة هو مجال ممتع، ينمي الفكر الإبداعي والابتكار.
  • سهولة التأقلم والتواصل مع أصحاب اللغات والثقافات الأخرى.
  • يوفر العمل في الترجمة من البيت مرونة كبيرة في ساعات العمل، دون التقيد بنظام الدوام الروتيني.
  • توافر العديد من فرص العمل في مجالات وظائف الترجمة، مع تحقيق ربح كبير ومغري من جوانب عدة، سواء من ناحية الأجر الأساسي أو المكافآت الإستثنائية.
  • يوفر مجالات شغل الترجمة فرصة كبيرة للترقي الوظيفي بسرعة أكبر من أي مجال آخر.

اقرأ أيضا: ترجمة ألعاب الفيديو وأرباح المترجمين من ترجمة الألعاب

 كيف أدخل مجال الترجمة ومتطلبات العمل في الترجمة

مع تزايد الترابط العالمي، أصبحت الترجمة أكثر أهمية، كما أن أهمية المترجمين آخذة في الإزدياد، ولكن هناك بعض الشروط والمتطلبات التي يجب توافرها، وبعض الخطوات التي يجب عليك إتمامها أولاً، لكي تصبح مترجما ناجحاً.

امتلاك الموهبة مع دعمها بالمؤهلات الدراسية

يجب أولاً توافر موهبة ومَلَكة الترجمة، مع دعمها بالدراسة اللازمة للتخصص؛ فالترجمة موهبة تصقلها الدراسة. بالإضافة إلى إتقان اللغتين بشكل كامل، مع امتلاك قدر كبير من المعرفة الثقافية والحضارية لكلتا اللغتين، لكي تتمكن من نقل المحتوى بالشكل المطلوب دون إخلال بالمعنى.

بالإضافة لما سبق، يجب أن تتوافر في المترجم مجموعة من المهارات الأساسية: المهارات الشخصية مثل النزاهة والدقة وتحمل المسؤولية والقدرة على التحليل وغيرها، إلى جانب مهارات إدارة الوقت، والمهارات البحثية، ومهارات التواصل الفعال.

الوصول إلى المستويات المطلوبة

الوصول إلى المستويات المطلوبة من المهارة الإحترافية والتقنية والمهنية والإدارية، التي تمكنك من العمل كمترجم مستقل محترف:

  • أولاً المستوى الاحترافي: توافر خبرة عملية كبيرة في مجال الترجمة، مع القدرة على القيام بالترجمة والمراجعة والتصحيح اللغوي وتحسين الصياغة وغيرها من الأمور المتعلقة بعملية الترجمة.
  • ثانيا المستوى التقني: أن تكون على دراية كافية بكيفية إستخدام الأدوات التقنية والحاسوبية CAT tools، والبرامج المساعدة المستخدمة في كافة مراحل عملية الترجمة والتحديثات الخاصة بها.
  • ثالثاً المستوى المهني: امتلاك المهارات المهنية المطلوبة،  والقدرة على التعامل بطريقة مهنية حسب متطلبات العمل بدون ميول أو تفضيلات أو تدخلات شخصية في أمور العمل أو العلاقة بالعملاء.
  • رابعاً المستوى الإداري: إدارة الأعمال وتنسيق الإتصالات، بالإضافة إلى التسويق الجيد والبحث عن موارد وعملاء جدد.

البدء في العمل وكيفية العمل في مجال الترجمة

بعد توافر المتطلبات السابقة، عليك إتباع بعض الخطوات للحصول على وظائف الترجمة أو العمل في مجالات الترجمة:

  • عليك أولاً تحديد المجالات التي ستقوم بالترجمة فيها، ويفضل أن تمتلك القدرة على الترجمة في أكثر من مجال.
  • تحديد الجهة التي ترغب في العمل لديها: حيث توفر  العديد من الجهات العمل في وظائف الترجمة لديها، وتشمل: الجهات الحكومية أو الخاصة، مواقع العمل العامة والمتخصصة على الإنترنت، مثل مواقع العمل المستقل أو مواقع العمل في الترجمة، بالإضافة إلى إمكانية العمل لدى الشركات التجارية أو أصحاب المدونات أو المواقع الإلكترونية الباحثين عن مترجمين لترجمة المحتوى الخاص بهم وإيصاله للجمهور المستهدف.
  • قم بإنشاء سيرة ذاتية صادقة في محتواها، وبشكل منسّق، واجمع فيها جميع قدراتك ومهاراتك وخبراتك بدون مبالغة أو تقليل، لكي يمكنك إرسالها في أي وقت لمن يهمه الأمر.
  • إنشاء حساب شخصي في مواقع العمل الحر الشهيرة مثل موقع Proz، وموقع Upwork، وموقع Fiverr وغيرها من مواقع الفريلانس، واحرص على تسجيل بياناتك الصحيحة بشكل احترافي، وإرفاق ما يثبت قدراتك ومهاراتك في مجال الترجمة من مؤهلات دراسية أو خبرات عملية أو أعمال سابقة في مجال التخصص.
  • البحث عن شواغر الترجمة على مواقع البحث عن الوظائف ومتابعتها، والتقدم لما يناسبك منها.
  • قم بتحديد السعر المناسب لك ولقدراتك حسب الأسعار السائدة في سوق الترجمة. ومن الجدير بالذكر أن أسعار الترجمة ليست ثابتة، وليس هناك سعر موحد متعارف عليه في مجال الترجمة الحرة، ولكنها تتأثر بعدة عوامل، مثل خبرة المترجم واللغة ونوع التخصص ومدى ندرته، بالإضافة إلى البلد الذي تعمل فيه ونوع العميل الذي تتعامل معه.
  • تحديد أسلوب الدفع المناسب لك: مثل الإيداع البنكي أو الويسترن يونيون أو Skrill أو Paypal أو عن طريق البريد أو تحويل الأموال من خلال خطوط الإتصالات وغير ذلك.

اقرأ أيضا

كيف تبحث عن فرص عمل في شركات ترجمة عربية أو أجنبية

ترجمة فيديو- خدمات، تعيلم، أفضل 5 مواقع عمل في ترجمة فيديو

العمل في الترجمة أونلاين: أكثر اللغات ربحاً

أفضل 10 برامج ترجمة صور على الكمبيوتر والهاتف

ما هي مجالات العمل في الترجمة؟ وماهي أكثر مجالات الترجمة ربحا؟

الترجمة هي تخصص سريع التطور، يضم العديد من المجالات المتخصصة، حيث يمكن للشخص أن يتخصص في مجال واحد أو عدة مجالات منها، مع القدرة على إتقانهم بشكل كافي للعمل.

وتشمل تلك المجالات ما يلي:

  • الترجمة العامة: وهي العمل في ترجمة المواد والموضوعات العامة غير التخصصية، ويفضل البدء بهذا النوع.
  • الترجمة الأدبية: ترجمة الروايات والقصص والشعر وغير ذلك.
  • توطين أو تعريب البرامج: ترجمة واجهة المستخدم وكافة عناصر التطبيق.
  • الترجمة التجارية: وتشمل ترجمة المستندات التجارية والمراسلات التجارية والتقارير ووثائق العطاء وحسابات الشركة والمذكرات والعلامات التجارية وغيرها.
  • الترجمة الإدارية: وهي ترجمة نصوص ووثائق الإدارة في المؤسسات أو الشركات الدولية أو الإقليمية.
  • الترجمة القانونية: وتتضمن ترجمة شهادات الميلاد وترجمة شهادات الزواج وترجمة العقود والإتفاقيات والمعاهدات والمذكرات القانونية وما إلى ذلك، وهي من أنواع الترجمة المعتمدة.
  • الترجمة القضائية: ترجمة وثائق المحكمة مثل الإفادات ومحاضر الإجتماعات وشهادات الخبراء وشهادات الشهود والأحكام القضائية وكل ما يتعلق بها من أنشطة، وهي أيضاً ترجمة معتمدة.
  • الترجمة المالية والإقتصادية: وتتعلق بترجمة السجلات المصرفية والبيانات وكشوف الحساب والإحصائيات وغيرها؛ لتسهيل فهمها واستخدامها من قبل الجمهور المستهدف.
  • ترجمة المواقع الإلكترونية: وتتعلق بترجمة مواقع الويب والمحتوى الخاص بصفحات الويب، ويطلق عليها أيضاً أقلمة الموقع، لكي يكون ملائماً لكافة المستخدمين.
  • ترجمة أو تعريب الوسائط المتعددة: وتشمل ترجمة الفيديو وترجمة الأفلام وترجمة الملفات الصوتية وغير ذلك؛ لتوسيع نطاق وصولها للجمهور في كافة أنحاء العالم.

وسنذكر لكم فيما يلي أفضل وأهم مجالات العمل في الترجمة وأكثرها ربحاً.

العمل في ترجمة الفيديو

ترجمة الفيديوهات هي وجود نصوص مترجمة لكل ما يقال داخل الفيديو من جمل وكلمات، بحيث يتم مزامنة عرض النصوص المترجمة مع العبارات، مع مراعاة المعايير اللغوية والتقنية والفنية، حيث يتم إستخدام البرمجيات لإتمام عملية الترجمة بإحترافية.

في حالة وجود ملف مرفق يحتوى على النص الخاص بالفيديو، سيكون دور المترجم هو ترجمة النص وتقديمه، بحيث يتناسب مع الأصوات في مقطع الفيديو.

إن لم يكن النص الخاص بالفيديو متوفر، فيتم أولاً تفريغ محتوى الفيديو في صورة ملف نصي، ثم ترجمة الملف، ثم دمجه ومزامنته مع الفيديو.

يتم حساب تكلفة ترجمة الفيديوهات بالدقيقة، في حين يتم احتساب خدمات الترجمة العادية بالكلمة.

تعد خدمة الدبلجة أحد خدمات ترجمة الفيديو، حيث يتم استبدال النص والصوت الأصلي بأصوات ممثل/ ممثلة، في حين تحافظ ترجمة الفيديو النصية على الصوت الأصلي، ويتم عرض الترجمة مكتوبة في أسفل الشاشة.

ومن الجدير بالذكر أن ترجمة الحوارات في مقاطع الفيديو تحتاج إلى إتقان تام للغة الحوار، ومهارة كبيرة في الترجمة وتحويل الكلمات والعبارات من اللغة المصدر لما يناسبها في اللغة المستهدفة بدون ترجمة حرفية أو إخلال بالمعنى، إلى جانب مهارات الإستماع والتركيز والتحليل.

العمل في ترجمة الأفلام

إذا كان لديك فيلم سينمائي أو فيلم كرتون أو فيلم وثائقي يحتاج إلى الترجمة للغة أخرى، فأنت بحاجة هنا إلى خدمة ترجمة الأفلام، وهي إضافة ترجمة مكتوبة إلى الفيلم لكي يتمكن الجمهور المتحدث للغة مغايرة من استيعاب المحتوى، مما يضمن توسيع نطاق وصوله للجمهور في جميع أنحاء العالم.

يتم عرض ترجمة تحريرية للحوار أو الكلام المنطوق داخل مشاهد الفيلم إلى لغة الجمهور المستهدف؛ بحيث  يظهر النص المترجم في سطرين أسفل الشاشة في نفس الوقت مع الحوار.

ويعتبر العمل في ترجمة الأفلام هو توطين للمحتوى؛ فهي ليست مجرد شكل من أشكال الترجمة، بل هي فن يتم فيه مراعاة السياق وطبيعة الجمهور المتلقي وثقافته والوسيلة التي يتلقي المحتوي من خلالها.

لا تتم ترجمة الأفلام حرفيا، فالحوار قد يكون كبيراً، والمشاهد لن يستطيع سوى قراءة عدد محدود من الكلمات، لذا يتم في الغالب إستخدام الدلالات المعبرة التي تحافظ على المعنى ويفهمها القارئ دون أي مشاكل أو إخلال بالمعنى العام، وخاصة أن الترجمة تكون مصحوبة بمشاهدة الفيلم.

وتعتمد أسعار ترجمة الأفلام على طبيعة الترجمة، هل هي ملف نصي غير مرفق في الفيلم، أو دمج الترجمة داخل الفيديو، أو عمل دبلجة للحوار. كما تعتمد على نوع اللغة المصدر واللغة المستهدفة، وإذا ما كانت عملية الترجمة تستهدف لغة واحدة أو أكثر من لغة. وتعتبر ترجمة الفيديوهات وترجمة الأفلام من أكثر مجالات الترجمة ربحاً وأكثرها طلبا.

العمل في الترجمة القانونية

ويطلق عليها أيضاً الترجمة المعتمدة، وتشمل مجالات عمل الترجمة القانونية ترجمة العقود وترجمة الإتفاقات الرسمية والشهادات وما إلى ذلك.

وهي قريبة من الترجمة القضائية، إلا أن الثانية مختصة بترجمة الأحكام والقضايا وكل ما يتعلق بالأمور القضائية.

ويجب هنا أن يكون المترجم متخصص ولديه خلفية كبيرة وخبرة كافية؛ نظرا لصعوبة ودقة هذا النوع من الترجمة، وتشابه العديد من المصطلحات واختلاطها لدى بعض العاملين في المجال من غير المحترفين.

وتتم حساب أسعار الترجمة في مجال الترجمة القانونية مثل ترجمة النصوص المكتوبة.

العمل في الترجمة الدينية

الترجمة الدينية هي نوع من الترجمة التخصصية، وهي ترجمة غاية في الدقة والصعوبة، وتحتاج إلى متخصص يجمع بين علوم اللغة وعلوم الدين.

ويشمل العمل في الترجمة الدينية ترجمة المحتوى الديني بكافة أشكاله: الكتب والتفاسير الدينية، الأحاديث، الشرائع والعقائد والمفاهيم الدينية، المواعظ والخطب الدينية، والسير والقصص الدينية، وقد تكون ترجمة تحريرية مكتوبة، أو ترجمة شفهية مسجلة.

العمل في الترجمة الفورية Simultaneous Interpreting

الترجمة الفورية هي عملية نقل محتوى كلام من لغة المتحدث الأجنبية إلى لغة المستمع المحلية في نفس وقت التحدث.

الترجمة الفورية هي أحد أنواع الترجمة الشفهية الثلاثة: الترجمة المنظورة والترجمة التتبعية والترجمة الفورية.

وتعتمد الترجمة الفورية على إعادة صياغة الكلام بسرعة ودقة، حيث يقوم المترجم الفوري بتغيير الكلمات من اللغة المصدر إلى معنى، ثم يغير المعنى مرة أخرى إلى كلمات في اللغة المستهدفة.

كما يجب أن يمتلك المترجم الفوري القدرة على الترجمة في كلا الاتجاهين على الفور، دون إستخدام قواميس أو الإستعانة بأي وسائل مساعدة أخرى، مع إختيار أفضل طريقة لنقل معنى الكلمات تبعاً للسياق، ويتطلب ذلك خبرة عالية ومعرفة كافية في مجال الموضوع، ومعرفة بالثقافات المختلفة، مع قدر كبير من الخبرة العملية والمهارات الشخصية واللغوية الضرورية، بالإضافة إلى مهارات التحدث؛ وذلك لارتباط العمل في الترجمة الفورية بظهور المترجم الفوري أمام حشود كبيرة في المناسبات العامة مثل المؤتمرات والإجتماعات العامة أو المؤتمرات الصحفية.

مجالات الترجمة الفورية

تغطي خدمات ومجالات العمل في الترجمة الفورية مختلف الفعاليات أو الأحداث أو المؤتمرات أو إجتماعات العمل والبرامج التلفزيونية وغير ذلك، وتتنوع مجالات العمل في الترجمة الفورية تبعاً لطبيعة الترجمة.

 الترجمة الهمسية

ويتم استخدامها عندما تكون أجهزة الترجمة المتزامنة غير متوفرة، حيث يتحدث أحد المشاركين، ثم يهمس المترجم، بالتزامن مع المتحدث، في أذن من يتم الترجمة له، بحيث لا يتداخل حديث المترجم مع حديث المتحدث الأصلي.

ترجمة المؤتمرات أو الترجمة المتزامنة

تتيح للمشاركين في اجتماع أو مؤتمر متعدد الجنسيات الإتصال ببعضهم البعض، ويتم إدارة معظم المؤتمرات بالترجمة المتزامنة أو الترجمة التتابعية.

وتتم في الترجمة المتزامنة ترجمة الحوار في نفس وقت التحدث، أما الترجمة التتابعية فتتم فيها ترجمة الحوار بعد توقف المتحدث عن الحديث، حيث يتوقف حتى يقوم المترجم بترجمة جزء من الحوار، ثم يواصل الحديث.

 ترجمة المرافق

وهي الترجمة المرافقة للموظفين الرسميين ورجال الأعمال والمستثمرين والمراقبين وغير ذلك، في الزيارات الميدانية.

تتميّز هذه الترجمة بالتلقائية ومواجهة الكثير  من الظروف والمواقف المختلفة مثل إجتماعات رسمية أو زيارة أماكن أو مواقع معينة أو حتى حفلات خاصة.

تكون الترجمة المستخدمة في معظم الأحيان هي الترجمة التتابعية.

ترجمة الحلقات الدراسية

وهي مثل ترجمة المؤتمرات، ولكنها تتم في إجتماعات صغيرة، على عكس ترجمة المؤتمرات.

الترجمة الطبية

وهي الترجمة في مجالات الرعاية الصحية وترجمة المستشفيات أو الترجمة في الحالات الطبية، مثل استشارة روتينية مع طبيب أو ندوات ودروس توعية حول بعض الموضوعات الطبية وما إلى ذلك، وتعتبر الترجمة التتابعية هي الشكل المعروف في الترجمة الطبية.

الترجمة التجارية

تشمل الترجمة الفورية المختصة بمجالات الشركات التجارية والتجارة وإدارة الأعمال، والتي تتطلب وسيطا في الحديث، مثل إجتماع بين اثنين من رجال الأعمال من خلال المترجم ، أو الترجمة بين صاحب العمل وبين الموظفين المتحدثين بلغة مغايرة، وقد تكون الترجمة هنا ترجمة تتابعية أو ترجمة متزامنة.

الترجمة في المحاكم أو الترجمة القضائية

وهي ترجمة معتمدة، تقدم في جلسات المحاكم وفي القضايا القانونية وما يتعلق بها.

الترجمة الإعلامية

الترجمة في المؤتمرات الصحفية والمقابلات وبرامج الإذاعة والتلفاز.

الترجمة التربوية

وهي تتعلق بالترجمة في داخل الصفوف الدراسية للطلاب الذين لا يتقنون لغة التعليم المستخدمة أو الترجمة بين المدرسين والآباء في إجتماعات إدارة المدرسة، وتكون الترجمة هنا إما تتابعية أو متزامنة حسب الموقف.

ترجمة الهاتف

وهي الترجمة عبر الإتصالات الهاتفية، وقد تكون مكالمات فيديو، وهنا لا يكون المترجم والطرف الآخر في نفس  المكان، وتكون الترجمة الهاتفية ترجمة تتابعية.

الترجمة المجتمعية

الترجمة المجتمعية أو الترجمة الثقافية، وتختص  بالترجمة بين الأشخاص الذين لا يتحدثون اللغة الرسمية للبلد للتخاطب وموظفي قطاع الخدمات العامة لتسهيل التواصل والحصول على تلك الخدمات، وهي تضم تحتها ترجمة المحاكم أو الترجمة القضائية والترجمة القانونية والترجمة الطبية أيضاً.

الترجمة في العمل الحر والحصول على وظائف الترجمة

هناك العديد من وظائف الترجمة في العمل الحر، والتي يمكنك من خلالها الحصول علي فرص مرضية ومربحة للعمل في الترجمة من البيت، سواء من خلال إنشاء حساب والعمل مباشرة لدى أحد مواقع أو شركات الترجمة أونلاين، او البحث عن شواغر الترجمة المتاحة في أماكن أخرى.

مواقع العمل في الترجمة من البيت

 ومن أهم مواقع العمل في الترجمة من المنزل أو العمل في الترجمة أونلاين:

  1. TextMaster
  2. Gingo
  3. Unbabel
  4. TheOpenMic
  5. TranslationDirectory
  6. Semantix

وظائف العمل في الترجمة

وهناك العديد من المواقع ومحركات البحث التي يمكنك من خلال الحصول على شواغر الترجمة في العديد من الأماكن، ومنها:

  • https://www.glassdoor.co.in/index.htm
  • https://www.proz.com/language-jobs

وختاماً نتمنى أن نكون قد وفقنا في تقديم معلومات مفيدة للراغبين في العمل في مجال الترجمة أونلاين

يمكنك أيضاً الإطلاع على: العمل في الترجمة أونلاين: أكثر اللغات ربحاً

المراجع:

مواقع للتدريب على الترجمة

زاد الانفتاح والتطور التكنولوجي من فرص العمل في الترجمة عبر الإنترنت، حيث تتاح فرص العمل المباشرة مع العملاء وفرص العمل مع شركات الترجمة ومزودي الخدمات اللغوية. لكن أغلب أصحاب الأعمال -أفرادً كانوا أو مؤسسات- يطلبون نوعاً من الخبرة العملية في مجال الترجمة.

إذا كنت مترجماً مبتدئاً أو خريجاً جديداً وتود أن تحصل على فرصة جيدة للعمل كمستقل أو كموظف في مجال الترجمة عبر الإنترنت، فأول خطوة يوصي بها خبراء ورواد مجال الترجمة أن تعمل كمتطوع لفترة من الزمن لا تقل عن ثلاثة أشهر.

فوائد العمل في الترجمة عبر الإنترنت كمتطوع في مواقع للتدريب على الترجمة

1-      كسب الخبرة

تعتبر الخبرة العملية في مجال الترجمة من أهم المؤهلات التي ينظر إليها أصحاب العمل، حيث تفوق أهميتها أحياناً الشهادة الجامعية. وكلما زادت فترة الخبرة في مجال التخصص كلما زادت فرصتك للحصول على الوظيفة أو المشروع. يساعدك العمل في الترجمة كمتطوع من كسب الخبرة التي تريدها، وبالتالي يفتح لك آفاقاً واسعة.

2-      كسب المهارات

عملك كمتطوع في مجال الترجمة عبر الإنترنت يكسبك الكثير من المهارات الضرورية والتي من الصعب أن تحصلها دون الممارسة العملية للعمل. هناك العديد من المهارات التي يمكن أن تكتسبها خلال أشهر قليلة فقط من العمل، منها:

  • استخدام البريد الإلكتروني وتعلم المراسلات الرسمية.
  • استخدام برامج مايكروسوفت أوفيس التي لا غنى للمترجم عنها.
  • استخدام برامج التخزين السحابي مثل Google Drive, One Box, Drop Box وغيرها.
  • استخدام بعض أدوات الترجمة مثل SDL Trados، Smart CAT, MemoQ وغيرها.
  • حل بعض المشاكل الرئيسية المتعلقة بالاتصال بالإنترنت، أنواع الملفات وغيرها.
  • تعلم مهارات إدارة الوقت والإلزام بالمواعيد.

3-      إنشاء شبكة علاقات

تعتبر العلاقات أساس النجاح في أي عمل. وكلما زادت شبكة علاقاتك ومعارفك كلما زادت فرصتك بالوصول إلى أهدافك وطموحاتك. ومن فوائد العمل كمتطوع في مجال الترجمة عبر الإنترنت أنها تتيح لك المجال كي تتعرف على أصدقاء جدد، منهم متطوعون مثلك، ومنهم مشرفون يتابعون أمور المتطوعين. يمكنك الانخراط معهم في شبكة العلاقات عبر وسائل التواصل الاجتماعي والتي يعتبر موقع LinkedIn أهمها، حيث يجمع بين العمل والعلاقات الاجتماعية في الوقت نفسه.

4-      الوصول إلى الرضى الذاتي

يمكن للشخص أن يشتري ما يريد من خلال المال، لكن الرضى عن الذات لا يمكن شراؤه بالمال. التطوع ومساعدة الناس خصوصا هؤلاء المحتاجين في الدول الفقيرة والنامية يعد أمرا عظيما. ستشعر براحة نفسية كبيرة عندما تعلم أن العمل الذي تقوم به يساهم في إنقاذ حياة الكثير من الناس، أو يساهم في تحسين حياة الكثير من الفقراء، أو يساهم في حماية الكثير من المخاطر كالأمراض والأوبئة. والتطوع أمر محمود في جميع الأديان، وفي كل الأعراف الإنسانية، ويشعرك حقا أن جميع البشر يستحقون الخير بغض النظر عن جنسياتهم أو ألوانهم أو عقائدهم أو مذاهبهم.

اقرأ أيضا

أفضل 9 مواقع للعمل في الترجمة من البيت

العمل في الترجمة أونلاين: أكثر اللغات ربحاً

كيف تبحث عن فرص عمل في شركات ترجمة عربية أو أجنبية

الدليل الشامل للتخصص في الترجمة القانونية أونلاين

أفضل 5 دورات دورات ترجمة وأهم شهادات المترجم المهنية

أفضل 6 مواقع عالمية تمكنك من العمل في الترجمة كمتطوع

1-      مترجمون بلا حدود Translators Without Borders

مترجمون بلا حدود هي منظمة غير ربحية تقدم خدمات لغوية للمؤسسات الإنسانية والتطويرية والمؤسسات غير الربحية على المستوى العالمي. رؤية المنظمة الأساسية هي خلق عالم لا تعرف فيه المعرفة حدودا. يمكنك التطوع مع هذه المنظمة إذا كنت تعرف لغة واحدة على الأقل بطلاقة إلى جانب لغتك الأصلية.

سواء إن كنت مهتما بترجمة النصوص الطبية أو تلك المتعلقة بالاستجابة للكوارث والأزمات، مثل جائحة كورونا، فهنالك الكثير من المشاريع التي تناسب ميولك. التطوع مع هذه المنظمة ليس مقصورا على المترجمين المبتدئين! المترجمين المحترفين يمكنهم أيضا التطوع. يمكنك التقدم بطلب للتطوع من هنا. مواقع لتدريب على الترجمة

المزيد من التفاصيل للتدرب على الترجمة كمتطوع عمع منظمة مترجمون بلا حدود على الفيديو

2-      منصة كورسيرا التعليمية Coursera

إذا أردت أن تقدم خدمة عظيمة للباحثين عن العلم والمعرفة من شتى الأرجاء، والذي يجدون في اللغة حاجزاً يعوقهم من الوصول إلى مبتغاهم، فإن أفضل طريقة لذلك هي التطوع كمترجم في منصة كورسيرا التعليمية. كورسيرا هي شركة تعليمية ربحية تقدم عدداً هائلا من المساقات التعليمية بأسعار رمزية تلبي الاحتياجات التعليمية للباحاثين عن المعرفة من مختلف الدول. وصل عدد المسجلين في الموقع أكثر من 5 ملايين حتى عام 2013. ومن المزايا المهمة لعملك كمتطوع في الترجمة مع هذه المنصة إمكانية الوصول إلى معارف جديدة واكتساب خبرات هائلة في شتى المجالات بالمجان. يمكنك التقدم بطلب من هنا.

التطوع في العمل في الترجمة مع كورسيرا

التطوع في العمل في الترجمة مع كورسيرا

3-      الأصوات العالمية Global Voices

تعتبر الأصوات العالمية مجتمعا دوليا يضم الكتّاب والمدونين والمترجمين من جميع أنحاء العالم، حيث يعمل الجميع كمتطوعين. هدفهم الأساسي هو كتابة تقارير عما يتم تداوله في وسائل الإعلام والمدونات. أسست هذه المؤسسة ريبيكا ماكينون، الرئيسة السابقة لوكالة  CNN في الصين واليابان. تركز هذه المؤسسة على نشر الأخبار والحقائق المهمة للكثير من الناس والتي تتجاهلها أو تغفلها المؤسسات الإعلامية المحلية أو العالمية. ومن أهدافها أيضا تطوير ودعم الصحافة الشعبية عن طريق توفير تدريب وكتابة الأدلة الإلكترونية ونشرة الأدوات مفتوحة المصدر والمجانية التي يمكن للناس استخدامها. كما تهتم بالدفاع عن حرية التعبير في العالم كله، وإلى حماية الصحافة الشعبية وروادها لنشر الأخبار والحقائق دون الخوف من الرقابة والحجب والقوانين التي تحد من حرية التعبير. يمكنك التقدم بطلب من هنا.

التطوع في العمل في الترجمة مع الأصوات العالمية

التطوع في العمل في الترجمة مع الأصوات العالمية

4-      أوديوبيديا AudioPedia

قامت المؤسسة الألمانية غير الربحية أريدو بإنشاء منصتها AudioPedia والتي توفر تعليما أساسيا للنساء في المناطق الريفية والمنعزلة. توفر المؤسسة مواد تعليمية صوتية للنساء حول مواضيع مثل: الصحة، التغذية، تخطيط الأسرة، والعناية بالأطفال. تمكنت المؤسسة فعليا من نشر المعرفة بين النساء الريفيات اللاتي لم يتحصلن على الحد الأدنى من التعليم، وذلك بمساعدة أكثر من 10 آلاف مترجم متطوع. يمكنك التقدم بطلب من هنا.

التطوع في العمل في الترجمة مع أوديوبيديا

التطوع في العمل في الترجمة مع أوديوبيديا

5-      العمل في الترجمة كمتطوع مع برنامج الأمم المتحدة للتطوع عبر الإنترنت

يساهم برنامج الأمم المتحدة للمتطوعين في تعزيز السلام والتنمية حول العالم. يتيح هذا البرنامج للمتطوعين الأفراد والمؤسسات أن تعمل يدا بيد لمواجهة تحديات التنمية المستدامة. يمكنك التطوع من أي مكان في العالم، ومهما كان الجهاز الذي تستخدمه. التطوع مع برنامج الأمم المتحدة سريع وسهل، وأهم من كل ذلك فإن تأثيره كبير ومهم. يتم تقديم خدمات هذا البرنامج لصالح مؤسسات الأمم المتحدة، المؤسسات العامة والحكومية، بالإضافة إلى مؤسسات المجتمع المدني. لمعرفة المزيد حول المؤسسات التي يدعمها البرنامج يمكنك الضغط هنا. يمكنك التقدم بطلب من هنا.

التطوع في العمل في الترجمة مع الأمم المتحدة

التطوع في العمل في الترجمة مع الأمم المتحدة

6-      ويكيبيديا

أحد أهم المواقع المتاحة لإكسابك الخبرة والمهارات اللازمة في مجال الترجمة هو موقع ويكيبيديا العالمي المشهور. كل ما عليك قبل بدء التطوع في الترجمة هو معرفة أساسيات تحرير المقالة على الموقع. لا يوجد نموذج طلب للقيام بهذا العمل. ما تحتاجه فقط هو أن تختار المقالة التي تريد ترجمتها ثم تبدأ بذلك فعليا. طريقة الترجمة باختصار:

  • اختر المقال الذي ترغب بترجمته وتأكد من عدم وجوده في ويكيبيديا في اللغة المترجم إليها.
  • اختر العنوان المناسب والمتوافق مع عناوين ويكيبيديا.
  • ترجمة المحتويات. يمكنك ترك بعض المصطلحات باللغة الأصلية، لكن ترك محتوى كثير باللغة الأصل ولمدة طويلة يعرضها للمسح.
  • لا بد من ربط المقالين من خلال ويكي بيانات.
التطوع في العمل في الترجمة مع ويكيبيديا

التطوع في العمل في الترجمة مع ويكيبيديا

إذا كان لديك أي اقتراح في مواقع أخرى تقدم فرص العمل في الترجمة عبر الإنترنت كمتطوع فلا تتردد بترك اقتراحك في تعليق.

اقرأ أيضا

الدليل الشامل حول كتابة المحتوى و فرص عمل كاتب محتوى

خطوات للتنسيق بين العمل في الترجمة من المنزل والتفاعل الاجتماعي

مع التسارع الكبير والتطور في عالم الاتصالات، لم تعد وظيفتها مقتصرة على التعارف الاجتماعي والاتصال الذي يهدف بالأساس إلى تسهيل عملية التواصل وتناقل المعلومات بين الناس، بل صارت تتعداها لتصبح مصدر راحة ووسيلة توفير للوقت والجهد، خاصة أنها أتاحت للشركات وللأفراد استغلال ذلك التطور لإنشاء قطاع عمل متكامل في مجال الترجمة من المنزل عن بعد من خلال شبكة الإنترنت.

شهد العمل في الترجمة من المنزل عبر الإنترنت ازدياداً ملحوظاً خلال العقد الأخير، وخاصة فترة الإغلاقات بسبب وباء كورونا الذي انتشر حول العالم، ليصبح العمل المنزلي ضرورياً كي تستمر الشركات والمرافق في عملها.

وبحسب استطلاع نشر على موقع “النجاح” فإن الإنتاجية زادت للرجال والنساء في العمل عن بعد، ففكرة العمل من المنزل تعني الراحة للكثيرين، لكن بالنسبة لآخرين كانت فترة من الخمول والتأخير والتراخي في العمل، والعزلة الاجتماعية، فكيف ننسق بين العمل من المنزل والحاجة للتفاعل الاجتماعي؟

إيجابيات العمل في الترجمة من المنزل:

لا يخفى على أحد أن العمل من المنزل صار أمراً شائعاً في الشركات، خاصة مع التزايد الكبير في أعداد الخريجين وعدم مقدرة الشركات توظيف عدد كبير بمكاتب تكفي تلك الأعداد من العاملين، وهنا نلخص إيجابيات العمل من المنزل:

  1. توفير الوقت: في الحالة الطبيعية، يبدأ يوم الموظف الذي يعمل في مقر العمل منذ الصباح الباكر، فعليه أن يجهز نفسه ويتناول فطوره ويرتب هندامه قبل أن يستقل المواصلات أو يركب سيارته، لكن في العمل المنزلي سيستغرق الأمر منك 5 دقائق لتفتح جهازك وتبدأ العمل. وسيوفر عليك بالتأكيد عناء العودة للمنزل في أزمة السير.
  2. العمل في ظروف مريحة: لا شك أن لكل شخص منا ظروفاً يستمتع بها ويرتاح فيها، فمنا من يحب الاستلقاء بسبب آلام الجلوس الطويلة، ومنا من يرغب في الاستماع إلى الموسيقى الصاخبة ويتفاعل مع الأغنية، ومنا من يحب العمل بهدوء بعيداً عن أزمة المواصلات، وهذا ما يوفره العمل المنزلي عن بعد.
  3. البقاء برفقة الأطفال خاصة للأمهات: يشكل وجود الأطفال هماً كبيراً على المرأة الموظفة، ففي الغالب تضطر للابتعاد عنهم، خاصة إن كان العمل لساعات طويلة، لكن في العمل المنزلي تستطيع الأم إكمال عملها بينما تراقب أطفالها، خاصة أن النساء يتميزن بالقدرة على التركيز في أكثر من شيء.
  4. القدرة على العمل مع أكثر من جهة واحدة: وهذه من مميزات العمل للموظفين المستقلين، حيث يمكنك زيادة دخلهم بالعمل مع أكثر.

هذه إيجابيات بسيطة للعمل من المنزل، لكن لا بد أن فريقاً آخر يرى أن العمل المنزلي لم يكن بالرومنسية التي يبدو عليها:

سلبيات العمل في الترجمة من المنزل

  1. التراخي في العمل خاصة إن طالت فترة البقاء في المنزل ولم يكن هناك متابعة صارمة للتقدم في العمل.
  2. ضعف القدرة على مشاركة الأفكار والنقاش نظراً لغياب الاتصال الوجاهي.
  3. الاضطرار للبقاء ساعات طويلة أمام جهاز إلكتروني وهو ما يحمل الكثير من الآثار السلبية على العينين والعظام والصحة بشكل عام.
  4. إزعاج الأطفال، حيث أن بعض البيئات المنزلية لا تكون مناسبة على الإطلاق للعمل خصوصا عند وجود أطفال في سن صغيرة.
  5. العزلة الاجتماعية نظراً للاضطرار على المكوث وقتاً أطول في المنزل، واعتياد الملابس المنزلية وبالتالي يصبح من الصعب على الإنسان العودة إلى الحياة الطبيعية والالتزام.

تعد العزلة الاجتماعية واحدة من أكثر السلبيات شيوعاً، خاصة حين نعلم أن معظم من يتوجهون إلى العمل، خاصة ممن هم غير مضطرين عليه، هو لتغيير الروتين والتفاعل مع الناس.

كذلك فإن كثيراً من المحيطين لن يكونوا قادرين على استيعاب فكرة أنك في المنزل وبلباس النوم لكنك مشغول! خاصة ممن لم يجربوا العمل من المنزل سابقاً.

خطوات للتنسيق بين العمل في الترجمة من المنزل والحياة الاجتماعية

  1. ترتيب الأولويات: كل يوم قبل القيام من السرير ضع في عقلك ما هي أهم المهام التي لا تقبل التأجيل، وما هي الأمور التي تقبل التأجيل من الناحيتين العملية والعائلية.
  2. إطلاع المقربين والأصدقاء على طبيعة عملك وأنك غير متاح خلال فترات معينة، وهو ما يعطيهم ثقة أكبر بك وأنك لست تتعمد الانعزال عنهم، ولا تضيع الساعات التي يحتاجونك فيها للحضور كحفل لأخيك مثلاً.
  3. تحديد مواعيد مرنة للعمل كي تستطيع القيام بأهم الواجبات العائلية دون الإخلال بوقت عملك، أي أنك تضع ساعتين لإنجاز عمل ما، وهو يتطلب ساعة فقط، لعل أمراً ما يحدث ويخرج عن السيطرة، وعوض كل نقص في العمل في اليوم التالي، ومن المهم الاستعانة بمفكرة.
  4. الطلب من الشركة أو المسؤول تحديد أوقات للعمل ومراعاة أنك لست متصلاً 24 ساعة! وهذا من أكثر الأمور تعقيداً، فالكثير من المدراء أو الموظفين يعتقدون أنك ليس عليك إلا انتظار اتصالاتهم والرد على استفساراتهم وإنجاز مهام فوق المطلوبة منك، ومن المقبول أن تحدد ساعات تخبرهم فيها أنك تكون متاحاً للرد والمشاركة في العمل.
  5. الفصل بين تطبيقات العمل وحساباته وتطبيقات التواصل الاجتماعي، وهذه الخطوة من أكثر ما يساعد على تجنب إضاعة مكالمة مهمة، أو محادثة مهمة، وهو يساعدك على الالتزام بالترتيب والتحديد الوقتي الذي تحدثنا عنه مسبقاً، ففي ساعات العمل يتم إقفال حساب العائلة إلا للضرورة، وكذلك الأمر بالنسبة للوقت العائلي.
  6. لا مانع من جولة ركض أو مشي في المحيط مع الاتصال بالزملاء ولقائهم بعيداً عن جو العمل والمكتب والشركة، فكما تقول الباحثة ألكسندرا صموئيل: “أيضا لا تتردد في الاعتماد قليلا على زملائك وتكوين علاقة شخصية أقوى معهم. وللقيام بذلك، خصص بعض الوقت للتحدث معهم عن العروض التي أعجبتكم على نتفليكس مثلا، أو لمقارنة النصائح حول كيفية إبقاء أطفالكم مشغولين”.

إقرأ أيضا: العمل في الترجمة عبر الإنترنت

المراجع

  • إيجابيات وسلبيات العمل عن بعد، أراجيك، https://cutt.us/RVe7P.
  • من آداب العمل عن بعد.. كيف تكون زميلاً جيداً خلال أزمة كورونا؟ الجزيرة.نت https://cutt.us/E4J0c
  • استطلاع: العمل من المنزل يؤدي إلى زيادة الإنتاجية، النجاح الإخباري، https://cutt.us/3KrNn.

تعتبر الترجمة من أكثر الأعمال التي لها مجال واسع للعمل عن بعد، من أي مكان في العالم؛ فيمكن للشخص أن يعمل من بيته مع شركة من دول العالم المتقدمة ويحصل على راتب ممتاز مقارنة بالأسعار المحلية للدولة التي يعيش فيها، وهو ما يجعله بحاجة لمهارات لغوية خاصة وأن يطلع على شروط التقدم لمشاريع الترجمة.

لكن، هل من السهل الحصول على وظيفة مع شركة أجنبية؟

حقيقة، الأمر ليس بتلك السهولة، وفي نفس الوقت ليس صعباً.

فإذا توفرت المهارات اللغوية بشكل جيد، وتوفرت الادوات المناسبة، فلا بد من توفر بعض المهارات والعوامل الأخرى بالمتقدم، سنجملها في بعض شروط التقدم لمشاريع الترجمة:

عرف بنفسك جيداً

أولاً: استخدم سيرة ذاتية قوية، فالسيرة الذاتية هي المفتاح الأساسي الذي يمكن صاحب العمل من النظر إلى شخصيتك ومؤهلاتك ومهاراتك.

ويجب أن تضع في الحسبان أن السيرة الذاتية القوية تعني فرصة قوية في العمل، والسيرة الضعيفة تقلل من فرص العمل.

ثانياً: رسالة التغطية أو الدافع، عليك أن تلخص فيها أهم دوافعك للعمل مع الشركة.

وحاول أن تتجنب القوالب الجاهزة، وجرب أن تكتب شيئاً مميزاً خاصاً بك وخاصاً بالوظيفة التي تتقدم لها.

ثالثاً: قدم نبذة شخصية عنك لا يشتكى منها طول ولا قصر، فلا بد لك أن تكتب تعريفاً مختصراً وجذاباً عنك فيما لا يزيد عن 200 حرف.

رابعاً: احذر من الأخطاء الإملائية أو القواعدية عند التقدم لأي مشروع.

فخطأ واحد كفيل بأن يضيع فرصتك بالقبول راجع ما كتبته مرات عدة قبل الإرسال النهائي.

هل فكرت كيف ستتلقى الأموال؟

الجانب المادي إن لم يكن الأهم، فهو مهم جداً عند التقدم لأي عمل، فلا بد أن يكون لك حساب مالي على إحدى البنوك الإلكترونية، والأكثر شيوعا هو الباي بال.

ركز على التفاصيل قبل التقدم لمشاريع الترجمة

افهم متطلبات الوظيفة جيداً، واقرأ الوصف بشكل دقيق، وانتبه أن يظهر منك أي خلل يبين أنك لم تفهم التعليمات.

فمثلاً: إذا طلب صاحب الإعلان أن يكون المتقدم من دولة محددة غير دولتك، فلا تتقدم للوظيفة، لأن ذلك يعطي انطباعاً سلبياً عنك.

لا تتقدم لأي مشروع لا تعتقد أن لديك كفاءة عالية فيه. تقدم لما تتقنه فقط. مثلاً، لا تتقدم لمشروع في الترجمة الطبية دون خبرة مسبقة.

تعامل برسمية فائقة في كل شيء، ولا تظهر حاجتك للوظيفة حتى لو كنت محتاجاً، فبعض أصحاب العمل يستغلون حاجة البعض للتبخيس بالأسعار.

من الأفضل أن تبحث عن معلومات إضافية عن الشركة قبل التقدم لها، فمن الجيد أن تعرف مقرها وبعض المعلومات الأساسية الأخرى كمتوسط الأسعار للأشخاص الذين يعملون في وظيفة مشابهة في نفس الدولة.

مثال واقعي: تقدم شخص لوظيفة في شركة أمريكية، وعندما سألوه عن السعر الذي يريده، طلب 15 دولاراً أمريكياً.

وبعد أكثر من عام على عمله مع الشركة عرف أن متوسط أسعارهم لنفس الوظيفة هو 35 دولاراً.

والأمر الأكثر أهمية: هو ألا تيأس إن لم تقبل في عمل، أو إن لم يتم الرد على رسائلك أو طلباتك.

ضع نفسك مكان صاحب العمل الذي يصله عشرات بل ربما أكثر من الطلبات.

نقول لكم من خبرة أكثر من 6 سنوات، لو كانت نسبة الرد على طلباتك 1% فهذه نسبة ممتازة جداً جداً.

نعم! لا تستغرب ذلك، فلو تقدمت لمئة مشروع في أسبوع وتم قبولك في واحد فقط فهذا سيفتح لك أفقاً ممتازاً.

وتصور الأمر بعد مرور شهر! سيزداد رصيدك من العملاء والمشاريع، وستكبر سيرتك الذاتية وسيكون لك فرص أفضل.

أمور مهمة على كل مترجم فعلها قبل التقدم لمشاريع الترجمة الجديدة

  • سيرة ذاتية قوية ومحدثة
  • إتقان فن التواصل
  • التعلم على استخدام برامج الترجمة العالمية
  • إنشاء حساب على لينكد إن
  • تطوير مهارات استخدام الكمبيوتر والإنترنت
  • تعلم أساسيات التسويق

 

لا تترددوا في ترك تعليق في أسفل المقالة، وسنرد عليكم في أقرب وقت ممكن.

 

نقدم لكم في هذه المدونة أهم سبعة أمور عليك مراعاتها لنجاح العمل في الترجمة عبر الانترنت تعرفوا عليها معنا.

إذا كنت حقاً مهتماً بالعمل على الإنترنت في الترجمة فلا بد أن تراعي مجموعة من الأمور التي حتماً ستساعدك في النجاح والتطور في هذا المجال.

أولاً: اقرأ كثيراً في كلا اللغتين في مجالك

وهذا الأمر مهم بالأخص للمترجمين ذوي الخبرة القليلة أو المبتدئين لنجاح العمل في الترجمة عبر الانترنت.

كما تعلم أن اللغة تشمل كل شيء في الحياة، ومن الصعب على المترجم أن يكون ملماً بكل شيء في كلا اللغتين.

فحدد تخصصاً أو تخصصات تتميز بها، مثلاً:

الترجمة في المجال الصحي أوالسياحي أوالتاريخي، ثم ابدأ بالقراءة في هذه المجالات.

اقرأ أولاً بشكل عام ثم ابدأ بالغوص أكثر فاكثر (زوم  إن).

.اجعل لنفسك ساعة أو ساعتين للقراءة يومياً في هذه المجالات

ثانياً: اصنع خبرتك بنفسك

بما أن الكثير أو أغلب الشركات أو الأفراد العاملين على الانترنت يطلبون أن يكون المترجم ذا خبرة، فاحرص على التأكد من صحة ترجمتك بمراجعتها من قبل شخص آخر

قم بترجمة مجموعة مختلفة من المقالات والأبحاث والتقارير، وإن أمكن أن تترجم كتيباً أو منشوراً طويلاً نسبياً.

وبذلك، تكوّن كمّاً جيداً من الخبرة.

بالإضافة إلى أنه يمكنك عرض هذه النصوص المترجمة على الزبائن أو أصحاب العمل كنماذج لترجمتك.

ثالثاً: أبدع بكتابة سيرتك الذاتية

كلما كانت سيرتك الذاتية أفضل وتشتمل على مهارات وخبرات ومشاركات ذات صلة كان ذلك أفضل لك، و زاد ذلك من فرصتك في التوظيف.

 رابعاً: أحسن اختيار المشروع الذي يناسب تخصصك

لا تتقدم لمشروع لا تمتلك فيه ما يكفي من المعرفة، كأن تكون متخصصاً بالترجمة السياسية وتتقدم لمشروع في الترجمة الطبية مثلاً!

لأن ذلك يؤثر على سمعتك ومصداقيتك في حال لم تقم بعملك على الوجه المناسب.

 خامساً: كن ملتزماً بالوقت المحدد لتسليم المشروع

 حاول أن لا تتأخر بتسليم مشروعك مهما كانت الأسباب.

اطلب وقتاً كافياً منذ البداية لتنفيذ المشروع.

وإن حصل معك ظرف طارئ تواصل مع صاحب المشروع مباشرة واطلب التمديد.

ثم تأكد من مراجعة المادة عدة مرات قبل تسليمها، لأن هذه أكثر أمور يهتم بها صاحب العمل.

سادساً: احرص على حسن وسرعة التواصل مع صاحب العمل

 ًإذا احتجت اي استفسار او سؤال فاسأل صاحب المشروع مباشرة، لا تقم بخطوات على عاتقك الشخصي خصوصا إن لم تفهم شيئاً في المادة، وليكن تواصلك معه بأسلوب لطيف ولبق ورسمي.

سابعاً: احرص أن تطلب تقييماً مكتوباً من صاحب العمل

 إن كان التقييم سلبياً ساعدك على تحسين أخطائك.

وإن كان إيجابياً يمكنك نشره على موقعك أو بروفايلك فالكثير من أصحاب العمل يفضلون أن يقرأوا تعليقات وتقييمات الزبائن السابقين للتأكد من كفاءة المترجم

قدمنا لكم أهم سبعة أمور لنجاح العمل في الترجمة عبر الانترنت، ويمكنكم التعرف على أهم الخطوات عند التقدم لمشاريع الترجمة.